البرامج التلفزيونية

المقابلة التاريخية لميغان والأمير هاري مع أوبرا وينفري تترشح لجائزة إيمى

رشحت مقابلة الأمير هاري وميجان ماركل مع أوبرا وينفري التي كشفوا فيها عن خلافهم مع العائلة المالكة البريطانية لجائزة إيمي في فئة “Outstanding Hosted Nonfiction Series or Special Category”.

سيتم الإعلان عن الفائزين في حفل توزيع جوائز إيمي الثالث والسبعين في 19 سبتمبر، وكانت قد تسببت مقابلة هاري وميجان في إحداث صدمة في جميع أنحاء العالم حيث كشف الزوجان عن مدى الخلاف مع الأسرة الحاكمة البريطانية ، حيث اتهموا أحد أفراد العائلة المالكة لم يذكر اسمه بالعنصرية، وقالوا إنهم طردوا من بريطانيا، جزئياً، بسبب العنصرية؛ واتهم آلية القصر بالفشل في دعم ميجان ماركل.

وكشف الأمير هارى أن عائلته قاطعته مالياً بينما أشار إلى أن الملكة قد تلقت نصيحة سيئة وألغت اجتماعًا كان مقرراً بينهما في ساندرينجهام.

يأتي إعلان الترشيح لجائزة إيمى بعد أن زعم ​​مؤرخ ملكي أن الأمير هاري مستعد للاعتراف بأنه ارتكب أخطاء منذ استقالته من منصبة الملكي.

من ناحية أخري زعم المؤلف الملكى روبرت لاسى أن الأمير وليام دوق كامبريدج، قام بفصل أسرته عن الأمير هارى، دوق ساسكس، بعد محادثة هاتفية غاضبة بسبب مزاعم أن ميجان ماركل كانت تتنمر على موظفى القصر فى عام 2018، فى كتابه الجديد.

إقرأ أيضا:فيديو ترويجى جديد للموسم التاسع من سلسلة When Calls the Heart

وزعم الكتاب أن الأمير وليام اشتبه فى أن ميجان كانت “معادية” للنظام الملكى وربما خططت لترك النظام الملكى منذ البداية والعودة إلى أمريكا، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.

إقرأ أيضا:فيديو ترويجى جديد للموسم التاسع من سلسلة When Calls the Heart

وأدعى الموظفون فى الكتاب أن ميجان “لعبت دور الضحية، لكنها كانت متنمرة” وعاملت رجال الحاشية بشكل سيئ بما يتماشى مع تجربتها فى هوليوود، وزعموا أن طريقة التعامل انتقلت إلى هارى الذى سمعه البعض وهو يصرخ  فى موظفيه، ولطالما نفى هارى وميجان مزاعم التنمر.

السابق
توقف تصوير فيلم Mission: Impossible 7 بعد إصابة توم كروز بفيروس كورونا
التالي
نيكولاس كيج ينفي مشاركته في مسلسل Tiger King

اترك تعليقاً